Wed 17/10/2018 02:25PM
البث المباشر Live
انطلاق اعمال معرض الصناعات الاردنية الرابع في مدينة بيت لحم في فلسطين الأربعاء 17/10/2018 الساعة 02:25:35 صباحا




في خطوة من خطوات تمتين العلاقات الاخوية بين فلسطين والاردن، انطلقت في مدينة بيت لحم يوم الثلاثاء الموافق 2- 10-2018 اعمال معرض الصناعات الاردنية الرابع بمشاركة واسعة من اكثر من 60 شركة ومصنع يشكلون قطاعات واسعة من الصناعة الاردنية.

وشارك في حفل الافتتاح الرسمي الذي اقيم في قصر المؤتمرات في بيت لحم معالي وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق محمد الحمـــوري، ووزيرة الاقتصاد الوطني الفلسطيني السيدة عبير عودة، والسيد كامل حميد محافظ محافظة بيت لحم والعين زياد الحمصي رئيس غرفة صناعة عمان، والدكتور سمير حزبون، رئيس غرفة تجارة وصناعة بيت لحم، ورئيس اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية خليل رزق وعدد من رجال اعمال ورؤساء الغرف التجارية والتجار والمدعويين من الشقيقتين الاردن وفلسطين. وحظى هذا المعرض في نسخته الرابعة برعاية رسمية من الحكومة الاردنية حيث نظم قبل ذلك في رام الله ونابلس والخليل. وفيما ينظمه غرفتا صناعة وتجارة بيت لحم وغرفة صناعة عمان وبتنفيذ من شركتي ايفنتيف للعلاقات العامة وخدمات رجال الأعمال والتميمي للمعارض الدولية.

ولاقي المعرض حضور ومشاركة تجار فلسطينيين من مختلف مناطق الضفة الغربية والداخل الفلسطيني وقطاع غزة وجهت الشركتان المنظمتان دعوات شخصية لهم، ويشكل هذا المعرض فرصه كبيرة للصناعيين الفلسطينيين للتواصل أقرانهم مع المصانع الاردنية المختصة بالمواد الخام وقطاع التعبئة والتغليف وخطوط الانتاج الصناعي وغيرها.

كلمة كامل حميد

وفي كلمة السيد كامل حميد محافظ بيت لحم فقد رحب بالحضور وعبر عن فخره بان احتضنت بيت لحم هذا الحدث الاقتصادي الهام والذي يمثل قمة وروعة العلاقات بين الشعبين الشقيقين.ونقل تحيات القيادة الفلسطينية للمشاركين والحضور من المملكة الاردنية الهاشمية، واكد ان هذا الحدث يسهم كثيرا في دعم صمود الشعب الفلسطيني.

وشكر الاردن ملكا وحكومة وشعبا على وقوفهم الى جانب شعبنا الفلسطيني، ودعا الى مزيد من التبادل التجاري بين البلدين. ووجه الشكر لجميع القائمين على تنظيم هذا المعرض

كلمة سمير حزبون

اما الدكتور سمير حزبون رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة بيت لحم فقد عبر عن ترحيبه بالاشقاء من الاردن وزراء ونواب ورجال اعمال وضيوف، واشار ان بيت لحم وفلسطين ترحب بزوارها الاردنيين في هذه التظاهرة الاقتصاديه الهامة التي تنظم في فلسطين مما يدلل على قوة ومتانة العلاقة التي تربط الشعبين معا.

واضاف ان استمرار الجهود المشتركة في تجسيد التعاون المشترك وتعزيز العلاقات الثنائية بين الاردن وفلسطين يسهم في تطوير العلاقات التجارية والتعاون الاخوي بين البلدين، واضاف ان هناك فرصة لتطوير هذا التعاون من خلال تنظيم المزيد من المعارض التي تعرف المواطن الفلسطيني بالمنتجات الاردنية.

كلمة العين زياد الخمصي

السيد زياد الحمصي رئيس غرفة تجارة عمان قال اننا نعتز بانعقاد معرض الصناعات والمنتجات الاردنية في مدينة بيت لحم ونشعر بالفخر والاعتزاز بان تكون غرفة صناعة عمان عي الجهة المنظمة له، واضاف ان العلاقات الاخوية التارخية التي تربط المملكة الاردنية الهاشمية وفلسطين لم تتأثر كثيرا بظروف.

واضاف نأمل ان تسهم مثل هذه المعارض في تنمية التكامل الصناعي واوصر التعاون الاقتصادي بيم القطاعات الاقتصادية المختلفة في البلدين الشقيقين، واكد ان غرفة صناعة عمان ستواصل اقامة مثل هذه المعارض في فلسطين والبلدان العربية والاسلامية.

واكد الوزير الاردني حرض جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين على الطالبة الدائمة بالوصول الى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.

وتأمل ان يحقق المعرض الاهداف المرجوة منه وان يعقد في جميع المحافظات الفلسطينية بما في ذلك مدينة القدس الشريف.

كلمة عبير عودة

وفي كلمتها عبير عودة نقلت تحيات فخامة السيد الرئيس محمود عباس ابو مازن، ودولة رئيس الوزراء الاستاذ الدكتور رامي حمد الله للوفد الرسمي الاردني والمشاركين في المعرض، واكدت على قوة ومتانة العلاقة الثناية بين البلدين، وقدمت الشكر لوزارة الصناعة والتجارة والتموين الاردنية وغرفة صناعة عمان على جهودهم في انجاح هذا المعرض. وتأملت الوزيرة العمل على تفعيل اللجان العاملة في مجال التجارة والتبادل التجاري بين البلدين. كما تمنت الوزيرة ان يتم تطوير التبادل التجاري المشترك

كلمة طارق لحموري

اما الدكتور طارق الحموري فقدم شكره للحكومة الفلسطينية على حفاوة الاستقبال، ونقل تحيات رئيس مجلس الوزراء الاردني الدكتور عمر الرزاز وعبر عن سعادته والوفد الاردني المرافق له لتواجدهم على ارض فلسطين التي تمثل قمة الاولويات لدى جلالة الملك والقيادة الاردنية.
واكد حرص وزارته على تطوير العلاقات التجارية بين فلسطين والاردن، مشيرا ان هذا المعرض يعتبر خطوة هامة نحو دعم التنمية في فلسطين، وذلك من خلال توفير فرص للتجارة المشتركة بين البلدين.

واضاف ان مشاركة هذا الوفد الرسمي الاردني دليل على اهتمام الاردن بالتبادل التجاري مع فلسطين، مؤكدا استعداده ووزارته ورجال الاعمال الاردنيين للتعاون مع نظرائهم الفلسطينيين من اجل تطوير الحركة التجارية بين البلدين.

وجرى على هامش الافتتاح توقيع مذكرة تعان مشترك بين غرفة تجارة وصناعة بيت لحم وعرفة صناعة عمان، كما شمل المعرض الاعلان عن اطلاق جائزة (وسام الشخصية الاقتصادية) ما بين الاردن وفلسطين السيد ميشيل الصايغ.

وقالت وردة الشامي ريادية العلاقات العامة في فلسطين وصاحبة والمدير التنفيذي لسركة ايفنتيف يأتي تنظيم هذا الحدث الاقتتصادي الهام بالشراكة بين غرفة صناعة وتجارة بيت لحم وغرفة صناعة عمان وبتنفيذ من شركتي ايفنتيف للعلاقات العامة وخدمات رجال الأعمال والتميمي للمعارض الدولية، حيث تستضيف فلسطين ما يزيد عن 65 مصنع تمثل كبرى المصانع الاردنية العاملة والمنتجة في مختلف القطاعات.

وأشارت أن استمرار تنظيم المعرض للمرة الرابعة على التوالي في فلسطين يعتبر مفخرة للوطن وعبرت عن فخرها في شركة ايفنتيف كونها من اوائل الشركات الفلسطينية التي استطاعت تصدير خدماتها لخارج حدود الوطن حيث نفذت الشركة عدة نشاطات مع عدد من المؤسسات في الاردن وتركيا والامارات العربية المتحدة"، واكدت الشامي على اهمية هذا المعرض كونه يقام للمرة الاولى في مدينة السيد المسيح بيت لحم.

أما منذر التميمي، صاحب والمدير التنفيذي لشركة التميمي للمعارض فاشار الى اهمية السوق الفلسطينية بالنسبة للتجار الاردنيين، حيث يسهم هذا المعرض بالتشجيع على الدخول الى السوق الفلسطينية والحصول على حصة تسويقية مهمة". وعن أهم ما يميز المعرض قال التميمي ما يتميز المعرض هذا العام بمشاركة وفد رسمي أردني عالي المستوى برئاسة وزير التجارة والتموين الأردني وعضوية رؤساء الغرف الصناعية والتجارية الاردنية وأعضاء من مجلسي الاعيان والنواب الاردنيين، مما يعطي مؤشرا هاما على اهتمام عالي المستوى من الحكومة الاردنية بهذا المعرض وبالسوق الفلسطيني بشكل عام.

وحظى هذا المعرض برعاية اعلامية من العديد من المؤسسات الاعلامية الاردنية والفلسطينية أهمها هيئة الاذاعة والتلفزيون الفلسطينية ووكالة وفا وجريدة الدستور وفضائية معا وفضائية رؤيا الاردنية وتلفزيون الفجر الجديد وجريدة الايام وأذاعة راية أف أم وراديو بيت لحم 2000 وراديو موال وشبكة وتر الاعلامية .

يذكر أن فكرة إقامة معرض للصناعات والمنتجات الاردنية في فلسطين منذ العام 2015 بهدف تسهيل حركة التبادل التجاري واقامة المشاريع الاستثمارية بين الجانبين، بالاضافة الى تفعيل دور القطاع الخاص في كلا البلدين لتعزيز العلاقات الثنائية وحسن استخدام فرص الاستثمار القائمة، الى جانب تسهيل حركة رجال الاعمال.

ويشار إلى أن إقامة هذا المعرض سنويا في الأراضي الفلسطينية، يشكل فرصة ثمينة لتعزيز التواجد في سوق يعتبر الأقرب جغرافيا للمصدرين الأردنيين، ولهذه الغاية تقام الدورة الرابعة للمعرض في مدينة بيت لحم.

 


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك