Thu 17/01/2019 02:06AM
البث المباشر Live
تحذيرات من إغراق السوق بخراف ودواجن إسرائيلية الأحد 17/01/2019 الساعة 02:06:45 صباحا




دعا ائتلاف جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني، امس السبت، إلى ضرورة انفاذ القرار الحازم بمنع اغراق السوق الفلسطينية بالخراف الموردة من السوق الإسرائيلية والتي تسببت باغراق السوق والتأثير سلبيًا على مربي المواشي الصامدين على ارضهم، حيث منحت الكوتة لمستوردين فلسطينين في السوق، الامر الذي دفعهم لتهيئة البنية التحتية اللازمة لاستمرار تغطية النقص في السوق.

وكان الائتلاف قد تلقى شكاوى بخصوص تعاظم تهريب الخراف من السوق الإسرائيلية والاضرار التي يتكبدها المزارع والتخوف من مخططات للمزيد من اغراق السوق الفلسطينية بالخراف لانهاك المربين ومن ثم استمرار اللجوء للسوق الإسرائيلي بالكامل على حساب جوهر الصمود على الارض وبالتالي ارتفاع الاسعار على المستهلك مستقبلا بصورة غير مناسبة للقدرة الشرائية له.

ودعا صلاح هنية المنسق العام للائتلاف رئيس الجمعية في محافظة رام الله والبيرة الى اوسع ائتلاف شعبي يضم الغرف التجارية وجمعيات حماية المستهلك والاتحاد العام للفلاحين الفلسطينين واتحاد المزارعين الفلسطينين ومربي الثروة الحيوانية للانتصار لحماية وتنظيم السوق الفلسطينية بمنع اغراقه من قبل تجار ومستوردين اسرائيلين لا هم لهم الا ضرب المزارع الفلسطيني الذي يواجه باعتى السياسات الاحتلالية المتمثلة بهدم وترحيل مضارب البدو في الخان الاحمر وطرد الرعاة والمربين من مناطق طوباس والاغوار لاغراض التدريب العسكري وملاحقة المربين في يطا والظاهرية ومناطق بيت لحم، وتحقيق الاكتفاء الذاتي من قبل مربي الثروة الحيوانية وحمايتهم وتوفير السبل لاستمرارهم، وتغطية النقص من خلال استخدام الكوتة من قبل المستوردين الفلسطينين المعروفين والذي يتناغمون مع المربين وتنظيم السوق.

وأكد هنية رفض اي رفع للاسعار أو الهيمنة على السوق الامر الذي يتطلب تنظيم السوق وتحديد الاسعار من قبل وزارة الزراعة للمستهلك وتحديد سعر المستورد والبلدي حي بحيث لا يظل المستهلك ضحية ارتفاع الاسعار في محلات بيع اللحوم.

وقال اياد عنبتاوي مسؤول وحدة دعم المنتج الفلسطيني في الائتلاف رئيس الجمعية في محافظة نابلس، إننا نقف مع حقوق المستهلك بتوفير كميات الخراف المطلوبة في السوق باسعار تناسب المستهلك دون رفع غير مبرر لها، ونعتبر أن مربي المواشي قادرين على تلبية احتياجات السوق والنقص يغطى من خلال الكوتة عبر الاستيراد المباشر من المستوردين الفلسطينين، ولن نقبل اغراق السوق بخراف من السوق الإسرائيلية تؤثر سلبيا على المستهلك وتضر بمربي الثروة الحيوانية.

وقال الدكتور ايهاب البرغوثي مسؤول وحدة الضغط والمناصرة في جمعية رام الله والبيرة اننا ننظر باهتمام لقضايا المزارعين ومربي الثروة الحيوانية ومربي الدواجن كونهم مستهلكين في نهاية الامر ومتضررين، الامر الذي يتطلب انفاذ القرار الحازم بمنع اغراق السوق بالخراف من السوق الإسرائيلية، ومنع تهريب الدواجن، حيث سنعقد غدًا الاحد لقاء موسعًا حول الموضوع في جمعية رام الله والبيرة للوقوف على رؤية وطنية متكاملة، ونرى أن موضوع الخراف موضوع وطني بامتياز يجب ان يتم التصدي له من قبل القوى والفصائل السياسية.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك