Thu 17/01/2019 02:09AM
البث المباشر Live
إزالة الألغام من محيط 3 كنائس مهجورة على الضفة الغربية لنهر الأردن الأثنين 17/01/2019 الساعة 02:09:40 مساءً




أعلن مهندسون إسرائيليون وأجانب أمس الأحد تطهير المنطقة الواقعة حول ثلاث كنائس على الضفة الغربية من نهر الأردن شمال البحر الميت، بالقرب من المكان الذي يُعتقد أن المسيح عُمّد فيه، بعد إزالة ألغام كانت تعزل تلك الأماكن منذ عشرات السنين.

وأعلن مسؤولون إسرائيليون أن الكنائس التي تمّ تنظيف محيطها أرثوذكسية إثيوبية ويونانية وكنيسة الفرنسيسكان، فيما سيجري العمل لاحقاً على كنائس روسية وسورية ورومانية وقبطية.

وظلّت سبع كنائس مهجورة منذ أكثر من 50 عاماً في المنطقة، التي تبعد نحو كيلومتر واحد عن موقع التعميد في الضفة الغربية المحتلة، وهو نقطة جذب رئيسية للزوّار المسيحيين.

وكانت ضفتا نهر الأردن ساحة قتال بين دولة الاحتلال والأردن في الماضي، وزرعت القوات الإسرائيلية معظم هذه الألغام بعد احتلالها للضفة الغربية عام 1967. ورغم إبرام الدولتين اتفاق سلام عام 1994، تأخّر إبطال مفعول الألغام وإزالتها سنواتٍ كثيرة.

ومن المتوقع تنظيف المنطقة من نحو 3 آلاف لغم وبقايا ذخائر أخرى متنوعة من مخلفات الحرب، بكلفة قد تصل إلى 20 مليون شيكل.

وتشرف على عملية إزالة الألغام وزارة الجيش الإسرائيلي ومنظمة "هالو تراست" الإنسانية البريطانية، وشركة "فور سي آي" الإسرائيلية. وأعلنت وزارة الجيش الإسرائيلي الانتهاء من عملية إزالة الألغام حول الكنائس الثلاث، مع عدم افتتاحها بعد رسمياً أمام رجال الدين أو الزائرين.

وقالت إسرائيل إن الانتهاء من العمل حول الكنائس الأربع الأخرى سيستغرق شهوراً.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك