Wed 24/04/2019 06:01AM
البث المباشر Live
غرينبلات ينفي صحة تقرير إعلامي عبري حول تفاصيل صفقة القرن الخميس 24/04/2019 الساعة 06:01:30 صباحا




نفى جيسون غرينبلات المبعوث الأميركي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، صحة التفاصيل التي نشرتها قناة عبرية الليلة الماضية، بشأن "صفقة القرن".

وقال غرينبلات في تغريدة عبر تويتر، إن التقرير الذي نشر في القناة العبرية 13 (10 سابقًا)غير دقيق. مشيرًا إلى أنه يحترم المراسل السياسي باراك رافيد لكن تقريره ومعلوماته لم تكن دقيقة، وأن أي تكهنات حول الخطة ليست مفيدة حاليًا.

وأضاف "عدد قليل من الناس على هذا الكوكب يعرفون عن الخطة، وخلال الفترة المقبلة ستقوم مصادر غير معروفة بالكشف عن روايات مختلفة لوسائل الإعلام بناءً على دوافع بعيدة عن النقاء والحقيقة، إن نشر وبيع قصص كاذبة أو مشوهة أو متحيزة لوسائل الإعلام أمر غير مسؤول ويضر بالعملية، فالإسرائيليون والفلسطينيون يستحقون الأفضل".

ووجّه غرينبلات نصيحة لكل الجهات بالاستماع للخطة فقط من خلال المصادر المعروفة متمثلةً بالرئيس الأميركي دونالد ترامب، أو صهره المستشار جاريد كوشنير، أو من خلال السفير الأميركي في إسرائيل دافيد فريدمان، أو من خلاله نفسه. وجميعهم أعضاء فريق خطة السلام الأميركية.

وكانت قناة 13 العبرية، كشفت عن ما أسمتها تفاصيل جديدة حول خطة السلام الأميركية، وأنها تشمل إقامة دولة فلسطينية على ما مساحته 90% من أراضي الضفة الغربية وعاصمتها جزء من شرقي القدس.

ونقلت عن مسؤول أميركي قوله، إن المستوطنات النائية ستبقي خارج الكتل الاستيطانية الكبرى، في حين سيتم تفكيك البؤر الاستيطانية غير الشرعية.

وحسب المصدر نفسه، ستقام الدولة الفلسطينية على أراضي منطقتي A وB الواقعة تحت السيطرة الفلسطينية.

ولفت إلى أنه سيتم تقسيم القدس من الناحية السيادية لعاصمتين غربي القدس وبعض أجزاء شرقي القدس تكون عاصمة لإسرائيل، أما عاصمة الدولة الفلسطينية فستكون فيما تبقي من أحياء شرقي القدس. أما المسجد الأقصى وحائط البراق وجبل الزيتون سيتبقى تحت السيادة الإسرائيلية ولكن بمشاركة كاملة من قبل الفلسطينيين.

وأثار التقرير معارضة كبيرة من قبل عدد كبير من الأحزاب الإسرائيلية وخاصةً الجديدة مثل اليمين الجديد الذي يتزعمه نفتالي بينيت، والذي عبر عن رفضه لتقسيم القدس ورفض الخطة بشكلها الذي عرض.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك