Mon 10/12/2018 03:38AM
البث المباشر Live
الاحتلال ينشر لائحة بمنظمات دولية ستمنع دخول ممثليها الى اراضيها الأحد 10/12/2018 الساعة 03:38:15 مساءً




نشرت دولة الاحتلال الاسرائيلي الاحد لائحة باسم 20 منظمة غير حكومية اجنبية، ستمنع دخول ممثليها الى اراضيها موضحة ان السبب هو دعمهم لحركة (BDS) التي تدعو الى مقاطعة اسرائيل بسبب احتلالها للاراضي الفلسطينية المستمر منذ خمسين عاما.

وتضمنت اللائحة 11 منظمة اوروبية واخرى اميركية ومن تشيلي وجنوب افريقيا. وتأتي بعد مشروع قانون أقره البرلمان العام الماضي يمنع دخول كل الاجانب الذين يدعمون مقاطعة اسرائيل او مستوطناتها التي تعد غير شرعية بموجب القانون الدولي.

وانتقدت منظمات حقوقية القانون ووصفته بانه "سيطرة على العقول" مشيرة الى ان اسرائيل تسيطر بشكل كامل على من يدخل الاراضي الفلسطينية المحتلة باستثناء معبر رفح بين مصر وقطاع غزة.

وقال مكتب وزير الامن الداخلي جلعاد اردان في بيان "تحركنا من الدفاع الى الهجوم. يجب ان تعلم المنظمات التي تدعو الى المقاطعة ان دولة اسرائيل ستتصرف ضدها ولن تسمح لها بدخول اراضيها من اجل الاضرار بمواطنيها".

وبين المنظمات المحظورة جمعية تضامن فلسطين فرنسا، ومنظمة "وار اون وانت" البريطانية، ولجنة الاصدقاء الاميركية للخدمة التابعة لمذهب الكويكرز الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

وتم منع الفرع الايطالي والتشيلي والجنوب افريقي التابع لحركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات على اسرائيل "بي دي اس"، التي تعمل على مستوى دولي من اجل المقاطعة الاقتصادية والثقافية والاكاديمية للدولة العبرية.

وتعتبر اسرائيل حركة المقاطعة تهديدا استراتيجيا، وتتهمها بمعاداة السامية، الامر الذي ينفيه نشطاء المقاطعة.

وأوضح مكتب اردان في البيان ان الجمعيات المذكورة هي "منظمات المقاطعة الرئيسية التي تعمل بشكل مستمر ومتواصل ضد اسرائيل، وتمارس ضغوطا على المنظمات والمؤسسات والبلدان لمقاطعة اسرائيل".

وبحسب البيان فان هذه المنظمات تستخدم "حملة دعائية كاذبة تهدف الى تقويض شرعية اسرائيل في العالم".

من جانبه، أكد الرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين خلال لقاء مع وزيرة الخارجية النروجية ايني اريكسن سوريدي ان حركة المقاطعة لا تقدم شيئا من اجل قضية السلام.

ونقل مكتب ريفلين عنه قوله "اعتقد ان حركة المقاطعة تزيد من الكراهية" معتبرا انها "تمثل كل ما يقف في طريق الحوار والنقاش والتقدم".

وورد ذكر مجموعة فلسطين النروجية ايضا في اللائحة الاسرائيلية.

وكانت دولة الاحتلال منعت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي موظفا اميركيا من اصول فلسطينية يعمل في منظمة العفو الدولية من الدخول الى اراضيها.

تم منع رائد جرار، مدير كسب التأييد لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في فرع الولايات المتحدة للمنظمة بسبب روابط لم يتم تحديدها مع حركة المقاطعة.

ولم يرد اسم منظمة العفو الدولية على اللائحة.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك