Sun 16/12/2018 01:55AM
البث المباشر Live
الرئيس الألماني: سنتصل بقادة حماس لبحث صفقة أسرى الجمعة 16/12/2018 الساعة 01:55:20 صباحا




قالت مصادر اعلامية اسرائيلية ان هناك جهودا المانية يبذلها الرئيس الألماني فالتر شتاينماير من اجل الافراج عن الاسرى الاسرائيليين في قطاع غزة .

وقالت صحيفة يديعوت احرنوت ان الرئيس الالماني قرر الاتصال بقادة حماس لبحث صفقة أسرى وإعادة الجنود الإسرائيليين المأسورين في غزة.

وبحسب يديعوت فقد قال شتاينماير في تصريح نقلته “يديعوت” سأطلب من أجهزة المخابرات في البلاد الاتصال بقادة حماس في غزة وبحث حلول لإعادة الجنود الإسرائيليين هدار جولدن واورون شاؤول والإسرائيليين أفراهام منجيستو وجمعة أبو غنيمة وهشام السيد.

وذكر الموقع أن عزم الرئيس الألماني شتاينماير لرعايته هذا الأمر جاء بعد طلب مرسل من عائلة شاول وغولدن للمساعدة في الضغط على حماس لإعادة الجنود الذين تحتجزهم الحركة خلافا لاتفاقية جنيف، على حد تعبيره.

وأشار الموقع إلى أن شتاينماير على دراية جيدة بالموضوع، وأشار إلى أن مساهمة ألمانيا يمكن أن تقدم على مستوى الاستخبارات وخلف الكواليس ووعد باستشارة رجال المخابرات الألمان الذين توسطوا في الماضي بمعاملات إعادة الأسرى بين “إسرائيل” وحزب الله وطلب الحصول على المواد المتعلقة بهذه المسألة.

وعرضت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس قبل عام صورا لأربعة جنود إسرائيليين وهم: شاؤول آرون وهدار غولدن” وأبراهام منغستو وهاشم السيد، رافضة الكشف عن أية تفاصيل تتعلق بهم دون ثمن.

وتشترط حماس للبدء في مفاوضات غير مباشرة من أجل صفقة تبادل جديدة؛ الإفراج عن كافة الأسرى الذين أعادت “إسرائيل” اعتقالهم بعد الإفراج عنهم في صفقة تبادل وفاء الأحرار مقابل الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليط.

وأعاد الاحتلال اعتقال عدد من محرري صفقة الوفاء للحرار التي تمت عام 2011، وأفرج بموجبها عن ألف أسير من ذوي الأحكام العالية مقابل إطلاق سراح الجندي شاليط الذي أسر من على حدود قطاع غزة صيف 2006.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك