Tue 14/08/2018 09:14PM
البث المباشر Live
اجتماع طارئ للكابينت الليلة لمناقشة التصعيد على جبهة غزة الأربعاء 14/08/2018 الساعة 09:14:49 مساءً




دعا رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أعضاء المجلس الوزاري المصغر (الكابينت) إلى اجتماع استثنائي مساء اليوم الأربعاء "لمناقشة التصعيد على جبهة غزة".

وذكرت القناة الثانية العبرية أن الاجتماع سيعقد في مقر وزارة الجيش في "تل أبيب" الساعة السادسة مساءً.

يأتي ذلك بعد يوم من القصف المتبادل هو الأعنف منذ انتهاء الحرب بصيف العام 2014، حيث سقط على الغلاف من الصواريخ في يوم واحد أكثر من الصواريخ التي سقطت على مدار حوالي 4 سنوات منذ انتهاء الحرب.

وقال أعضاء في الكابينت-وفق القناة الإسرائيلية-إن "الضربة التي وجهها الجيش لحماس والجهاد كانت عنيفة، وأن الجانب الآخر يعرف جيدًا طبيعة الأهداف التي ضربت"، على حد قوله.

وصرح العضو وزير المواصلات والاستخبارات "يسرائيل كاتس" أن حماس ستفاجئ بكم المعلومات المتوفر لدى الأمن الإسرائيلي حال اندلاع مواجهة جديدة.

وأشار إلى أن الكم أكبر بكثير من الذي توفر غداة الحرب الأخيرة، ما يعني أوسع بنك أهداف ممكن في القطاع.

ويشهد قطاع غزة من فجر اليوم الأربعاء هدوءً حذرًا عقب العودة لتفاهمات وقف إطلاق النار (2014) بعد ثلاثة أيام من التصعيد الإسرائيلي الذي ابتدأه بقصف نقاط رصد للمقاومة الفلسطينية بقطاع غزة (الأحد والاثنين)، فيما لا تزال طائرات الاستطلاع الإسرائيلية تحلق في أجواء القطاع.

وقصفت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس وسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي منذ صباح أمس المستوطنات المحاذية للقطاع بعشرات القذائف الصاروخية ردًا على العدوان الإسرائيلي، فيما قصفت طائرات الاحتلال مواقع تدريب للمقاومة.

وشدد الفصيلان في بيان مشترك مساء أمس على أن "القصف (الإسرائيلي سيقابل) بالقصف والدم بالدم وسنتمسك بهذه المعادلة مهما كلف ذلك من ثمن".

وجاءت هذه التطورات إثر استشهاد 4 مقاومين وإصابة آخر (3 من سرايا القدس، و1 من كتاب القسام) بقصف إسرائيلي يومي الأحد والاثنين الماضيين استهدف نقاط للمقاومة قبل السياج الأمني مع قطاع غزة.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك