Mon 20/05/2019 07:22PM
البث المباشر Live
نتنياهو يحاول استثمار "درع الشمال" الأربعاء 26/12/2018 الساعة 10:56:06 صباحا




أظهرت تقديرات إسرائيلية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، سيحاول استثمار عملية "درع الشمال" في الانتخابات المقبلة.

ووفقًا لمصادر تحدثت لصحيفة هآرتس، فإن نتنياهو طلب من قيادة الجيش الإعلان عن انتهاء عملية "الدرع الشمالي" الخاصة بالكشف عن أنفاق حزب الله، والعمل على مواصلة الكشف عن الأنفاق ضمن عمليات روتينية.

وقالت مصادر شاركت في نقاشات مغلقة، إن كبار مسؤولي الجيش والأمن يعارضون تلك الخطوة، ويطالبون بضرورة استمرارها ومواصلة الجهود لاستنفاذ الموارد والوقت اللازم لإنهاء تهديد الأنفاق، معتبرةً أنّ تعريف الكشف عن الأنفاق ضمن العملية المستمرة يعتبر حيويًا لتخصيص الموارد وتجنيد النظام الأمني والعسكري لصالح هذا النشاط.

فيما تقول مصادر أخرى إن قرار إنهاء العملية ينبع من التصوّر بأن التوتر الأمني في الشمال لا يساعد نتنياهو قبل الانتخابات. بينما تقول أخرى إن ذلك قد يسهم في تأطير العملية التي تُعرف بأنها واحدة من أكثر العمليات حساسية لأمن إسرائيل كعملية ناجحة، في تحقيق مكاسب انتخابية لنتنياهو وحزبه.

ويحاول الجيش الإسرائيلي تأجيل إعلان نهاية العملية قدر الإمكان، وعرض أهميتها في وسائل الإعلام.

وقالت مصادر سياسية، إن اعتراض الجيش الإسرائيلي على إنهاء تعريف النشاط كعملية لا ينبع من اعتبارات تشغيلية خالصة، لأنه لا توجد أهمية حقيقية للانتقال إلى النشاط الأمني الروتيني فقط.

وحسب المصادر فإن تدمير الأنفاق يشكل نشاطًا هندسيًا فقط، وكل تقييمات الاستخبارات تشير إلى أن حزب الله استوعب تدمير الأنفاق وليس لديه رغبة في التحرّك ضد إسرائيل.

كما قالت إن الجيش الإسرائيلي عمل على تضخيم وتعقيد العملية، لأن رئيس الأركان غادي إيزنكوت كان مهتمًا بحرف أنظار الرأي العام والضغط الذي تمارسه العناصر السياسية على القطاع الجنوبي.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك