Tue 19/02/2019 05:31AM
البث المباشر Live
وزراء ونواب يوقعون عريضة لتوطين 2 مليون مستوطن بالضفة الثلاثاء 19/02/2019 الساعة 05:31:20 صباحا




وقّع عشرات الوزراء وأعضاء الكنيست من حزب الليكود وغيره من الأحزاب اليمينية، على عريضة بادرت إليها حركة "نحالاه"، والتزموا فيها بدفع خطة استيطان تعود إلى فترة رئيس الوزراء الأسبق يتسحاق شامير.

وتهدف الخطة إلى توطين 2 مليون مستوطن في الضفة الغربية، وتعكس الخطة تغييرا كبيرا في السياسة التي تتبعها الحكومة الحالية: من البناء داخل المستوطنات إلى إنشاء مستوطنات جديدة في جميع أنحاء الضفة.

وذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية أنه خلال الأسبوعين الماضيين، أقامت حركة "نحلاه" تظاهرات احتجاج أمام مقر رئيس الوزراء نتنياهو، مطالبة بترسيخ المبادئ الأساسية للحكومة على أسس الاستيطان في جميع أنحاء الضفة الغربية، وإلغاء إعلان الدولتين.

ومن بين كبار المسؤولين الذين وقعوا على الإعلان والالتزام: رئيس الكنيست يولي ادلشتين، الوزراء يسرائيل كاتس، ياريف ليفين، زئيف الكين، جلعاد اردان، اييلت شكيد، نفتالي بينت، ميري ريغف، تساحي هنغبي، أيوب قرا، يوآب غلانت، جيلا جملئيل واوفير أوكونيس، كما وقعها أعضاء كنيست ومرشحون من الليكود، وحزب اليمين الجديد والبيت اليهودي.

وكتب في التصريح: "أتعهد بأن أكون مخلصا لأرض إسرائيل، وعدم التنازل عن أي شبر من ميراث الآباء. التزم بالعمل على تحقيق خطة استيطان لتوطين مليوني يهودي في يهودا والسامرة وفقا لخطة رئيس الوزراء يتسحاق شامير، وكذلك تشجيع وانقاد الأراضي في جميع أنحاء يهودا والسامرة. وأتعهد بالعمل على إلغاء إعلان دولتين لشعبين واستبداله ببيان رسمية: أرض إسرائيل- دولة واحدة لشعب واحد".


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك