Mon 24/09/2018 03:07PM
البث المباشر Live
رئيس جامعة "بيرزيت": اقتحام قوة إسرائيلية الحرم الجامعي جريمة غير مسبوقة الخميس 24/09/2018 الساعة 03:07:57 صباحا




اعتبر رئيس جامعة "بيرزيت" عبد اللطيف أبو حجلة اقتحام قوة إسرائيلية خاصة للحرم الجامعي فيما كان يعج بالطلبة ظهر أمس "جريمة غير مسبوقة وتهديدًا خطيرًا" لحياة آلاف الطلاب.
ولأول مرة منذ تأسيس الجامعة قبل ٤٢ عامًا، دخلت قوة من المستعربين الإسرائيليين إلى حرم جامعة بيرزيت شمال مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة في وضح النهار، واختطفوا رئيس مجلس طلبة الجامعة عمر الكسواني، وهم يقومون بإطلاق النار في الهواء.
وقال أبو حجلة في بيان له إن الجامعة ستتابع مع المؤسسات الفلسطينية والعربية والدولية "هذه الجريمة الخطيرة، التي شكلت تهديدًا لحياة أبنائنا، وسنتقدم بالشكاوى ضد إسرائيل اينما لزم".
وفي وقت سابق أمس، أَفاد شهود بأن قوة دخلت متخفية بمركبة تحمل لوحة تسجيل فلسطينية، قبل اعتقال "الكسواني"، وهو أحد أبرز نشطاء الكتلة الإسلامية الجناح الطلابي لحركة "حماس".
واندلعت مواجهات بين الطلبة والقوة الإسرائيلية التي انسحبت بمساندة قوات أخرى وصلت محيط الجامعة.
ويدرس في جامعة "بيرزيت" نحو ١٣ ألف طالب وطالبة، وتعتبر أقدم جامعة في فلسطين إذ تأسست قبل ٤٢ عامًا.
وأشار رئيس الجامعة إلى أن "ما حصل هو انتهاك صارخ لكل الأعراف الدولية، ويظهر أن إسرائيل لم يعد لديها خطوط حمراء".
وأضاف أبو حجلة: "(الاقتحام) يشكل خطرًا غير مسبوق على المسيرة التعليمية، فأبناؤنا الآن في خطر شديد، والحادث هذا يجعلهم يعيشون حالة من الرعب والذعر".
و"المستعربون" هم قوات خاصة إسرائيلية يتقنون اللغة العربية، ومدربون على القتل وعمليات الاغتيال، وأطلق عليهم هذا الاسم، لأنهم يتخفون بزي عربي، ويظهرون بملامح عربية، لكن في الحقيقة هم من أكثر القوات الإسرائيلية تدريبًا، ونفذوا مئات عمليات الاغتيال ضد الفلسطينيين.
واقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي جامعة "بيرزيت "عدة مرات في وقت سابق، لكن هذه الاقتحامات كانت تتم في الليل وخلال خلو الجامعة من الطلبة.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك