Tue 11/12/2018 12:53PM
البث المباشر Live
اقبال ملحوظ من ابناء محافظة نابلس على التسجيل في مؤتمر المغتربين الأثنين 11/12/2018 الساعة 12:53:13 مساءً




سيناقش في 24 و25 تموز ملفات تنموية واقتصادية وشبابية

في سياق التحضيرات الجارية بنشاطية عالية لعقد المؤتمر الأول لمغتربي محافظة نابلس والمزمع عقده يومي 24-25 من شهر تموز المقبل، عقدت اللجنة التحضيرية بكامل تفرعات لجانها التخصصية والتنفيذية اجتماعا مطولا يوم امس، بحثت خلاله جملة المواضيع والقضايا المرتبطة بعقد المؤتمر التي تحتاج إلى متابعات من اجل انجازها بالوقت المناسب.

وبهذا الصدد استمعت اللجنة في بداية الاجتماع إلى عرض شامل قدمه منسق اللجنة التحضيرية الاعلامي سامر خويرة لخص خلاله الشوط الذي تم تحقيقه وانجازه سواء على صعيد المؤتمر والترتيبات التنظيمية والادارية الخاصة به وبمحاوره المختلفة، او بما يتعلق بموضوع التسجيل من المغتربين الراغبين في القدوم والمشاركة.

وعلى هذا الصعيد فقد اعربت اللجنة التحضيرية عن ارتياحها الكبير للاقبال الواسع والاستجابة الواضحة من المغتربين للتسجيل على الموقع الالكتروني الذي انشاته اللجنة التحضيرية خصيصا بغرض التواصل والتسجيل، على الرابط www.nab-expat.com ، مشيرة إلى أن هذا الاقبال يحمل اكثر من معنى ودلالة وفي مقدمتها الاهتمام بالدعوة والمؤتمر.

واستكمالا لجهود حصر الأسماء وفرزها استنادا إلى الوثائق التي بحوزة المسجلين، فقد قامت اللجنة التحضيرية بتوجيه رسالة من خلال محافظ نابلس اللواء اكرم الرجوب إلى رئيس هيئة الشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، طلبت فيها تحديد موعد للسماع منه حول الكيفية التي سيتم من خلالها استصدار تصاريح دخول للمغتربين من غير حملة الهويات اوالجوازات الأجنبية.

كذلك ناقشت اللجنة التحضيرية للمؤتمر الحملة الإعلامية المطلوبة خلال المرحلة القادمة حيث اقرت تشكيل لجنة إعلامية تضم كل من زياد عثمان وعلاء بدارنة ورائد حجاوي وسامر خويرة، ولتنظيم الجهد والتواصل المنظم مع وسائل الاعلام المختلفة فقد اقرت اللجنة تعيين ناطق اعلامي باسمها وهو زياد عثمان.

وفيما يخص التغطية المالية للمؤتمر فقد قدمت اللجنة المالية المنبثقة عن اللجنة التحضيرية تصورا شاملا لمجمل المصاريف والاحتياجات المالية، وفصلت للمشاركين في الاجتماع التوجهات والسياسات العامة التي سوف تتبعها في توفير الغطية المطلوبة من مساهمات شركات ومؤسسات القطاع الخاص الفلسطيني سواء في محافظة نابلس او على المستوى الوطني.

وتتلخص رؤية المؤتمر في تجسيد حقيقة أن المغترب ين جزء هام من مكونات المجتمع الفلسطيني وهو يسعى لتفعيل دور المغتربين في بناء الوطن من خلال تعزيز انتمائهم بوطنهم، وتواصلهم مع أهلهم في فلسطين، وبناء جسور التعاون وتبادل الخبرات.

المحاور والقطاعات

وسيناقش المؤتمر على مدار يومين، محاور عدة، وهي: قطاع التواصل سعيا منه لإيجاد علاقة مستدامة بين المغترب ووطنه الأم.

وكذلك المحور التنموي الاقتصادي، من خلال التأكيد على توفر بيئة جاذبة للاستثمار، ومقومات الاستثمار الناجح في نابلس.

والمحور الثالث هو القطاع التنموي الاجتماعي، الذي يرتبط ارتباطا مباشرا بالمسئولية المجتمعية للمقيمين والمغتربين.

وأيضا محور "الرياديون الشباب"، من خلال عرض قصص نجاح لشبان مقيمين ومغتربين.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك