Tue 13/11/2018 09:11AM
البث المباشر Live
اتحاد نقابات عمال فلسطين يطلق الحملة الوطنية للعمل اللائق للنساء العاملات الأربعاء 13/11/2018 الساعة 09:11:12 صباحا




أطلق الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وبالتعاون مع وزارة العمل ومنظمة العمل الدولية امس الثلاثاء، حملة وطنية تحت عنوان "العمل اللائق والحق في التنظيم النقابي للنساء العاملات. "

وتأتي الحملة في إطار برنامج "تعزيز فرص النساء الاقتصادية المتكافئة وتوفير العمل اللائق في فلسطين" الذي تنفذه كل من هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة العمل الدولية، بتمويل من مؤسسة التعاون الإيطالي للتنمية.

حضر حفل إطلاق الحملة حشد من ممثلي المؤسسات الحكومية وغير الحكومية الفلسطينية، وعدد من الشخصيات الدبلوماسية، ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص، ومختلف المؤسسات التنموية الشريكة.

سكرتيرة دائرة المرأة في الاتحاد النقابية عايشه حموضة، وفي كلمة الترحيب بالحضور، عرفت بالحملة الوطنية التي يطلقها الاتحاد بزيارات ميدانية في الضفة الغربية وقطاع غزة لتعريف النساء العاملات بالقوانين والتشريعات العمالية التي تنظم العلاقة بين العمال واصحاب العمل مما يزيد كفائتهن وإلمامهن بحقوقهن، بما فيها اتقان مهارات المفاوضة وتوقيع اتفاقيات العمل الجماعية، والتصدي لمسلكيات ومظاهر التحرش، والقيود المفروضة على العاملين والعاملات في سوق العمل الفلسطيني والإسرائيلي، وبما يساهم في تمكين المرأة العاملة والحد من عدم المساواة والتمييز بين الجنسين في مكان العمل على أساس النوع الاجتماعي.

وقال وزير العمل مأمون أبو شهلا، في كلمته، إن هذا الحدث يأتي "في صميم عملنا كقطاع عمل وفي تنفيذ وترويج العمل اللائق لجميع العاملين وفي المقدمة منهم النساء العاملات.

واضاف أن إطلاق هذه الحملة هي إحدى الآليات المناسبة لرفع وعي العاملات بحقوقهن وتمكينهن من المطالبة بهذه الحقوق، وتشجيعهن للانتساب للنقابات العمالية التي يمكن ان تساند مطالبهن، وفي تشكيل شبكات الحماية لهن في سوق العمل، وأن وزارة العمل جاهزة للمشاركة في هذه الحملة من خلال مفتشي العمل في كافة المحافظات.

بدوره، أكد الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، شاهر سعد، ان العلاقة بين الكفاح من أجل حقوق النساء العاملات لتثبيت قواعد العمل اللائق لا يمكن لها أن تكتمل دون بناء تنظيم نقابي قادر على الدفاع عنهن بجدارة، لأن وجود التنظيم النقابي يشكل تجسيداً فعالاً لتطلعات العمال في الحصول على فرص عمل متساوية وأجور عادلة.

وقال: نحن في الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، نؤكد في هذه المناسبة أننا سنكون جنباً إلى جنب مع الشركاء المحليين والدوليين الذين أطلقوا حملة العمل اللائق عبر العالم، لافتا أن الاتحاد يشجع النساء العاملات للانضمام إلى المنظمات النقابية الموجودة في مواقع عملهن، أو العمل على تشكيلها في حال لم تكن موجودة، حيث يكنّ عرضة للعنف في أماكن عمل فاقدة للأطر النقابية الداعمة للمرأة والمدافعة عن حقوقها، وأكدً على أن نقابات العمال تعمل على توفير الحماية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية للنساء العاملات، وهي حقوق لا تزال غير مكتملة وخاضعة للانتهاكات في عالم العمل، وخاصة للنساء العاملات في القطاعات غير النظامية والأعمال الهشة.

ومن جانبه، صرح القنصل الايطالي العام في القدس، فابيو سوكولوفيتش، انه من خلال تمويل هذا البرنامج الذي يهدف الى تشجيع وصول المرأة على قدم المساواة الى سوق العمل، والمساواة بين الجنسين على نطاق أوسع في فلسطين، تكون حكومة ايطاليا قد اوفت بالتزامها الداعم لبناء المؤسسات الفلسطينية.

وبدوره اشار عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني، الي أهمية اقرار قانون التنظيم النقابي لحاجة واقع العمال له، كما أكد علي أهمية الضمان الاجتماعي لما له انعكاسات إيجابية علي الفئات المهمشة في مختلف القطاعات العمالية .
وأكد مجدلاني علي أهمية دور المرأة وبالأخص في سوق العمل وضرورة مساندة دورها الريادي، وأن منظمة التحرير بصدد رفع نسبة تمثيل المرأة ل 30% في كافة هيئات ومؤسسات المنظمة والسلطة الوطنية الفلسطينية، وقدم شكره للقنصل الإيطالي ولأهمية التعاون المشترك والمستمر بين فلسطين وإيطاليا.

وقالت ممثلة الوكالة الإيطالية للتعاون الإنمائي، كريستينا ناتولي، إن وكالة التعاون الايطالي تفتخر بدعم هذه الحملة وبالشراكة مع منظمة العمل الدولية والمنظمات الشريكة الأخرى، كما تفتخر بدعم تعزيز تشريعات العمل القائمة علي النوع الاجتماعي ومواكبة التغير الاجتماعي الحالي، وعدم التسامح فيما ما يتعلق بالعنف والتحرش والتميز ضد النساء والفتيات في اماكن العمل.

ومن جانبه أكد ممثل منظمة العمل الدولية في فلسطين منير قليبو، أن "منظمة العمل لها دور سوف تظل تؤديه اسهاما في التغيير الايجابي وفي تعزيز العلاقة بين الشركاء الاجتماعيين" .


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك