Mon 17/12/2018 11:34AM
البث المباشر Live
رام الله: التربية تطلق فعاليات مؤتمر التربية الإعلامية والمعلوماتية الأثنين 17/12/2018 الساعة 11:34:23 مساءً




- أطلقت وزارة التربية والتعليم، اليوم الاثنين، بمدينة رام الله، فعاليات مؤتمر التربية الإعلامية والمعلوماتية "نماذج دولية.. إنجازات ملموسة" ويستمر يومين.

ويهدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على التجربة الفلسطينية في مجال الإعلام والمعلومات، من خلال برنامج "التربية الإعلامية والمعلوماتية" الذي تنفذه الوزارة بالشراكة مع مؤسسة بيالارا، وبدعم من مؤسسة "دويتشه فيلة" الألمانية، للاستفادة من تجارب إقليمية ودولية في هذا المجال، وتعزيز حضور التجربة الفلسطينية وإبراز قصص النجاح التي تحققت في البرنامج من خلال عكس مهارات الطلبة وإبداعاتهم.

وأكد وزير التربية صبري صيدم، أهمية صناعة الحكمة التي ستوفر مساحة ممكنة للتعليم، وبالتالي إمكانية وصول الطلبة للمعلومات بطريقة صحيحة، وأن يكون لهم القدرة على التأثير، ما سيحدث نقلة نوعية في حياتنا.

وشدد على أهمية دور الإعلام في نقل الصورة وفضح جرائم الاحتلال بحق الطلبة والمدارس الفلسطينية التي تتعرض للاعتداء من قبل جنود الاحتلال.

بدورها، قالت مدير عام الهيئة المستقلة للإعلام وتفعيل دور الشباب "بيالارا"، هانيا البيطار، إن التربية الإعلامية والمعلوماتية باتت قضية مهمة جدا، حيث أن التركيز على الطالب وتدريبه حول كيفية الحصول على المعلومة وتحليلها بالشكل المناسب، يخلق منهم أشخاص قادرين على التمييز والإبداع على مستوى عالٍ من الأخلاقية والمهنية في العمل، ويجنبهم الوقوع ضحايا للعديد من القضايا كالاستفزاز الالكتروني، ونقل الأخبار الكاذبة، وغيرها من المواضيع.

وأشادت بعمل الوزارة في هذا الجانب، وإضافتها عدة بنود لمنهاج التربية الإعلامية والمعلوماتية في المدارس وتم دمجه في المنهاج، مشددة على أهمية دمجه في الجامعات كمساق تدريسي نظرا لأهميته.

بدورها، قالت منسقة أكاديمية "دويتشه فيلة" الألمانية فيرينا فيندش: إن المؤسسة تتعامل مع العديد من الدول حول موضوع التربية الإعلامية والمعلوماتية في المدارس والجامعات، نظرا لإيمانها بأهمية المعلومة في الحياة اليومية، حيث أن هناك معلومات خطيرة يجب الحذر منها وتحليلها والتأكد من صحتها وأهميتها.

وشمل المؤتمر أربع جلسات، اشتملت الجلسة الأولى على ندوة حوارية مع الطلبة "رواد التربية الإعلامية والمعلوماتية"، وتناولت الجلسة الثانية واقع التربية الإعلامية والمعلوماتية محليا، وإقليميا، ودوليا.

وكانت الجلسة الثالثة بعنوان "جلسة حوارية التربية الإعلامية في الجامعات، في حين ناقشت الجلسة الأخيرة العنف القائم على النوع الاجتماعي، والأمن الرقمي على مواقع التواصل الاجتماعي.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك