Sun 20/01/2019 10:54PM
البث المباشر Live
تظاهرة بالابواق وسط رام الله رفضا لقانون الضمان الخميس 20/01/2019 الساعة 10:54:11 صباحا




نفذ المئات من العمال والموظفين مساء أمسالأربعاء، فعالية "ضجيج"، على ميدان المنارة وسط مدينة رام الله، رفضا لقانون الضمان الاجتماعي.

وتجمع عمال وموظفون في القطاع الخاص على ميدان المنارة، بدعوة من الحراك الفلسطيني الموحد ضد قانون الضمان الاجتماعي، وبدأوا بأحداث ضجيح من أجل لفت انتباه المارة، ورفضا لقانون الضمان، حيث أطلقوا الصافرات والأبواق وابواق السيارات، وقرعوا الأواني والطبول، وكل ما من شأنه أحداث ضجيج.

وقال معتصم الجندي وهو رئيس اللجنة العمالية في شركة بيرزيت للأدوية، في حديث لـ"القدس" دوت كوم، "منذ أكثر من 90 يوما ونحن نخوض فعاليات وتظاهرات سلمية الهدف منها إسقاط القانون الجائر الذي القانون لا يصلح للتطبيق في الوقت الحالي على الأقل، ولا بد للحكومة من أن تستجيب لهذه المطالب الشعبية".

واشار المهندس محمد عبد ربه الى أن إحداث الضجيج يهدف ان تسمع الحكومة صوت العمال والموظفين ضمن فعالية سلمية، وقال لـ"القدس" دوت كوم "نحن نرفض قانون الضمان، ونطالب بإسقاطه لأنه يسحق المواطن والطبقة الوسطى".

وقال طبيب الأسنان مجد عبد ربه، لـ "القدس"دوت كوم، إن "الضجيج الذي نحدثه هو نوع من التعبير السلمي لرفض القانون بشكل حضاري دون اللجوء إلى العنف أو التخريب".

أما خديجة شاهين فقالت لـ"القدس" دوت كوم، "الضجيج أحدثناه ولوث البيئة شبيه بما يريدون إحداثه من تلوث في مجتمعنا، وصندوق الضمان هو قمة التلوث والفساد والضجة، لكن نحن صوتنا أعلى من صوتهم".


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك