Mon 21/01/2019 05:28PM
البث المباشر Live
مقنعون يقتحمون مقر تلفزيون فلسطين بغزة ويحطمون محتوياته الجمعة 21/01/2019 الساعة 05:28:56 صباحا




أقدم مجهولون اليوم الجمعة، على اقتحام مقر تلفزيون فلسطين في حي تل الهوى غرب مدينة غزة وحطموا كافة محتوياته.

وبحسب مسؤولين في مقر التلفزيون بغزة، فإن مجموعة من الملثمين اقتحموا المقر ودمروا محتوياته من معدات تصوير وبث وأجهزة حاسوب وغيرها.

وأشار التلفزيون إلى أن الملثمين كان عددهم خمسة وبحوزتهم أسلحة وآلات حادة، ودمروا كل المعدات بما فيها كاميرات المراقبة، وكما وحطموا صور الرئيس الراحل ياسر عرفات والرئيس محمود عباس.

واستنكر المكتب الحركي للصحافيين الفلسطينيين التابع لحركة فتح، ما جرى من عملية اقتحام لمقر تلفزيون فلسطين معتبرا أن ما حدث يأتي استمرارا لسلسلة من الإجراءات والممارسات التي ارتكبتها قوى أمن حماس بحق الصحفيين الفلسطينيين والمؤسسات الإعلامية خلال الأيام الماضية من حجز واستدعاء وضرب واعتداء، كما جاء في بيان له.

وأضاف ان "هذه الإجراءات تكشف بصورة جلية حجم الانتهاكات والمضايقات التي تمارس يوميا بحق الحركة الصحفية والمؤسسات الصحفية والإعلامية في قطاع غزة".

ودعا المكتب الحركي المركزي، الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب وكافة المؤسسات الإعلامية العربية والدولية، والمحلية، والمؤسسات الحقوقية، الى إدانة هذه الاعتداء، والتحرك الفوري لحماية الصحفيين والمؤسسات الإعلامية في قطاع غزة

من جانبه عبر سلامة معروف رئيس المكتب الإعلامي الحكومي بغزة، عن إدانته لهذا السلوك المرفوض. مشيرا إلى أنه تواصل مع إدارة التلفزيون في غزة وأبلغهم بموقفه الرافض لما جرى.

وقال "عبرنا لهم عن وقوفنا إلى جانبهم واستعدادنا التام لتقديم كافة أشكال المساعدة الممكنة، وأوضحنا لهم متابعتنا الأمر مع جهات التحقيق المختصة، وصولا للكشف عن الجناة".

واستنكرت لجنة دعم الصحفيين الاعتداء، مطالبة وزارة الداخلية بتشكيل لجنة تحقيق لمحاسبة الفاعلين.

وأكدت اللجنة أن هذا الفعل الشنيع يهدف لصب الزيت على النار وزيادة الشرخ والانقسام في الشارع الفلسطيني، كما قالت.

كما استنكر التجمع الإعلامي الديمقراطي، "الاعتداء الآثم" على المقر، واصفا إياه بـ "العمل الإجرامي" المدان والمرفوض.

وأكد على ضرورة الحفاظ على الملكيات العامة والفكرية، واحترام حرية الرأي والتعبير والنشر ووقف كافة أشكال التحريض الإعلامي في الضفة الفلسطينية وقطاع غزة.

وعبر التجمع عن تضامنه مع هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية والعاملين معها، داعيا إلى تمكين الصحافيين والمؤسسات الإعلامية من القيام بدورهم المهني والوطني سواء بالضفة أو القطاع.

وطالب التجمع وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية في قطاع غزة بفتح تحقيق جدي حول الاعتداء، وملاحقة المعتدين واعتقالهم ومحاسبتهم على فعلتهم النكراء.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك