Mon 17/06/2019 01:43AM
البث المباشر Live
الاحتلال يعلن اعتقال المطلوب عاصم البرغوثي الثلاثاء 08/01/2019 الساعة 09:22:11 صباحا




أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، عن اعتقال المطلوب عاصم البرغوثي، المتهم بتنفيذ عملية "جفعات آساف" في الثامن عشر من كانون أول/ ديسمبر الماضي والتي أدت لمقتل جنديين ومستوطن ثالث.

وقال رئيس مجلس قروي أبو شخيدم، محمد سالم لـ "القدس دوت كوم" إن قوات الاحتلال اقتحمت فجر اليوم، القرية، معززة بوحدات خاصة المسماة اليمام، ودهمت منزل المواطن محمود ادريس واعتقلته وثلاثة من أبنائه، بالتزامن مع اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

وتابع: بعد ذلك أخرجت قوات الاحتلال شابًا يعتقد أنه عاصم البرغوثي الذي تدعي أنه مطلوب لديها، وهو على حمالة عسكرية، ثم انسحبت من القرية.

وبحسب الناطق باسم الجيش، فإن العملية تمت بالتنسيق مع جهاز "الشاباك"، وذلك بعد معلومات استخباراتية دقيقة.

وبين أن عملية الاعتقال تمت في منزل أحد مساعديه بقرية أبو شخيدام في رام الله، مدعيًا أنه تم اعتقاله في وقت كان يخطط فيه لمزيد من الهجمات خلال الأيام المقبلة، وأنه تم العثور على سلاح كلاشن كوف وذخيرة بحوزته.

وأشار إلى أن عملية الاعتقال تمت بتنفيذ من وحدة يمام الخاصة تتويجًا لجهود استخباراتية مكثفة بدأت بعد الهجوم، ومن خلال اعتقال العشرات من نشطاء حماس الذين خططوا لإنشاء بنية تحتية إرهابية في رام الله، وفق وصفه.

ونوّه إلى أنه تم نقل المعتقل البرغوثي إلى ضباط الشاباك للتحقيق معه.

وقال قائد قوات اليمام التي نفذت عملية الاعتقال: لقد فاجأناه في مكان اختبائه، لقد كان يخطط لهجمات وتم اعتقاله قبل تنفيذها، ودون أن يتمكن من إطلاق النار على قواتنا.

وقتلت وحدة إسرائيلية خاصّة، صالح البرغوثي، شقيق عاصم قبل نحو شهر في بلدة سردا شمال رام الله.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك