Wed 23/10/2019 10:34AM
البث المباشر Live
غضب فلسطيني على استشهاد السايح الأثنين 09/09/2019 الساعة 04:40:25 صباحا




سارة حمدان/ راديو حياة

دعا القيادي في حركة حماس وصفي قبها، الشعب الفلسطيني وفصائل العمل الوطني والاسلامي إلى الوحدة نصرة للشهيد بسام السايح والشهداء والخروج بالالاف في جميع المناطق الفلسطينية.

وأوضح قبها "لراديو حياة"، "أن السايح كان يعد الأيام والمؤسسات الفلسطينية تعد له الأيام وهذا أمر مخزي ومعيب"، إذ أن هناك 28 أسيرا مريضا، من أخطرهم سامي أبو دياك ومعتصم رداد وغيرهم من الأسرى الذي يعانون من تدهور صحتهم في مستشفى الرملة الذي يطلق عليه الأسرى "المسلخ".

علماً أن نحو 700 أسير يعانون من أمراض مختلفة، منهم 160 أسيرا مصابون بأمراض مزمنة بحاجة إلى متابعة صحية, وبارتقاء السايح يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة الفلسطينية في معتقلات الاحتلال إلى (221) أسيرا، بينهم 65 أسيرا ارتقوا نتيجة لسياسة الإهمال الطبي.

واتهم قبها سلطات الاحتلال الاسرائيلي بقتل الشهيد السايح بسبب إهمالهم الطبي, وتفاقم الوضع الصحي بشكل ملحوظ نتيجة ظروف الاعتقال والتحقيق القاسية التي تعرض لها خلال سجنه, حيث أنه كان يعاني من مرض السرطان في الدم والعظم.

في الوقت الذي دعا فيه إلى ضرورة الوحدة والتكاتف بين جميع الفصائل وأبناء الشعب الفلسطيني، مشيراً أن قضايا الأسرى ليست قضايا خلافية بين الفصائل بل هي قضية وطنية.

وأكد قبها،على أن الحراك الجماهيري الواسع هو الذي يحرك المؤسسات الحقوقية الدولية ويضع الاحتلال في موقف صعب.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك