Mon 24/09/2018 06:19AM
البث المباشر Live
هنية: مستمرون في معركة القدس حتى إسقاط قرار ترامب السبت 24/09/2018 الساعة 06:19:59 مساءً




قال إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، اليوم السبت، إن الشعب الفلسطيني وبدعم عربي وإسلامي ودولي، مستمر في معركة القدس مهما كلفهم ذلك من تضحيات، حتى إسقاط قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن القدس.
واعتبر هنية القرار الأميركي بأنه يحمل مخاطر على القدس وقضية فلسطين، محذرا من أن الإدارة الأميركية قد تقدم على اتخاذ قرارات جديدة منها الاعتراف بيهودية الدولة وضم المستوطنات للسيادة الإسرائيلية وإعلان شطب حق العودة.
وقال هنية خلال مؤتمر صحفي اليوم السبت: "ترامب لا يملك القدس حتى يهديها لإسرائيل، ولا يوجد شيء اسمه دولة إسرائيل، لتكون لها القدس عاصمة". مشددا على أن القدس ستبقى موحدة عاصمة لفلسطين الأبدية وأن كل ما يقوم به الاحتلال في المدينة باطل.
وأضاف: "القدس تُسقط كل من يتآمر عليها، وكل من يريد أن يفرط بها، والقدس تُسقط المؤامرات". داعيا الأمة العربية والإسلامية إلى عدم التنازل عن حقهم في القدس قبلة المسلمين الأولى.
وشدد على أن الفلسطينيين لن يقبلوا بالتفاوض على القدس أو التنازل عنها. مشيرا إلى قلق ينتاب حركته من التحرك السياسي الحالي تحت سقف عملية السلام والبحث عن وسيط وأطراف جديدة للمفاوضات.
ودعا إلى ضرورة إجراء مراجعة شاملة لكل مسيرة التسوية، مؤكدا على ضرورة إنهاء اتفاق أوسلو ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال. داعيا السلطة لاتخاذ مواقف واضحة وصريحة وقطعية في هذا الإطار.
وأضاف: "شعبنا الذي خرج اليوم يدافع عن القدس بحاجة لوضوح في الموقف والسياسة والاستراتيجيات وعدم التردد، لا يجوز في معركة القدس التردد مطلقا".
وطالب بضرورة إجراء مراجعة شاملة وحقيقية للوضع الفلسطيني وترتيب البيت الفلسطيني بما في ذلك منظمة التحرير ورفع اليد عن المقاومة والانتفاضة حتى تتفجر قوة في وجه الاحتلال وخاصة في الضفة والقدس، كما قال. مشيرا إلى أن هذا الأمر ضروري جدا للتحرك بمسارات مرسومة وواضحة المعالم لمواجهة هذا الزلزال السياسي. وفق وصفه.
وأضاف: "القرار الأميركي لن يمر أبدا. ولدينا مخزون استراتيجي هائل قادر على إسقاط هذا القرار". معتبرا وجود السفارة الأميركية أيضا في تل أبيب بأنه اعتداء وعدوان على سيادة الشعب الفلسطيني.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك