Thu 18/01/2018 11:42PM
البث المباشر Live
نزال: هناك خطة لدى "حماس" لتوسيع تحالفاتها ومواجهة إعلان "ترمب" الخميس 18/01/2018 الساعة 11:42:33 مساءً




"القدس" دوت كوم- خالد احمد- كشف نائب رئيس حركة "حماس" في الخارج محمد نزال، أن الزيارات النشطة التي تقوم بها قيادات الحركة في الخارج هذه الأيام تأتي تتويجاً للتصريحات التي صدرت عن رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، عن بدء حركة "حماس" في بناء تحالفات جديدة في المنطقة، وأضاف نزال": شهدت الأسابيع القليلة الماضية، حراكا سياسيا نشطا للحركة شمل: جنوب أفريقيا، والمغرب، وموريتانيا، ولبنان". وتابع: هناك خطة لتوسيع هذا الحراك، الذي يأتي في سياق الدعوة لتنسيق المواقف في مواجهة إعلان "ترمب".

ووصف القيادي الحمساوي، زيارتهم الأخيرة إلى (جنوب إفريقيا)، بأنها ناجحة، حيث التقى وفد الحركة على هامش مؤتمر حزب (المؤتمر الوطني الأفريقي)، مع مسؤولين رفيعي المستوى في الحكومة والحزب الحاكم. وأضاف أنه لمس شخضياً، تعاطفا شعبيا ورسميا واسعاً مع القضية الفلسطينية، وأن أحد مظاهر هذا التعاطف، الخطوة الجرئية، التي اعتمدها المؤتمر بتخفيض مستوى العلاقة مع إسرائيل، وهي خطوة لم تتخذها أي دولة عربية أو إسلامية، بعد إعلان "ترمب" حول القدس، وهو ما يستوجب تثمين هذا الخطوة.

وفي تقييم للتصويت الذي جرى في مجلس الأمن، ومن ثم الجمعية العامة للأمم المتحدة، اعتبر نزال التصويت فشلا ذريعا للسياسة الأمريكية، فأن تصوّت أميركا وحدها ضد القرار في مجلس الأمن، ثم يصوّت ضد القرار في الأمم المتحدة 8 دول فقط، فهذا يعني مدى "العزلة السياسية" التي تعيشها السياسة الأمريكية.

وحول تطورات الوضع في المنطقة، أكّد نزال أن الحراك الشعبي والرسمي المضاد للتوجّهات الأميركية، سيستمر، وأن مهمة القوى السياسية، العمل على استدامة الحراك الشعبي إلى أطول فترة ممكنة.

وحول توقعاته بشأن تدحرج الأمور في قطاع غزة لحرب جديدة،استبعد نزّال، هذا الأمر، لأن جميع الأطراف غير معنية بالوصول إلى ذلك في هذه المرحلة على الأقل، بما فيها الطرف الإسرائيلي.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك