Fri 15/12/2017 11:58PM
البث المباشر Live
فيليب موريس إنترناشونال تقدم نموذجاً يحتذى به على معايير الإنتاج والجودة العالية في المنطقة عبر مصنعها في إزمير الأحد 15/12/2017 الساعة 11:58:07 مساءً




لطالما وضعت فيليب موريس إنترناشونال وباعتبارها شركة عالمية رائدة في مجال التبغ، معايير الجودة في صميم أعمالها وعملياتها، الأمر الذي نبع من استراتيجيتها التصنيعية، والذي منحها مزاياها التنافسية حتى باتت تمتلك سلسلة متميزة من المصانع وشبكة قوية من الموزعين تمتدان في جميع أنحاء المعمورة. ومع تشغيلها 48 منشأة تصنيع موزعة على 32 دولة مختلفة، تكرس فيليب موريس إنترناشونال إحدى أكبر وأرقى منشآتها لتخدم كشركة رائدة كل من مناطق أوروبا الشرقية، والشرق الأوسط، وآسيا، وذلك بالاعتماد على أحد نماذجها الاستثنائية الخاصة بها، والذي تجسد عبره لإظهار أعلى المعايير التي تطبقها في مصانعها ولدى المصنعين الخارجيين الذين تتعامل معهم في المنطقة وحول العالم، متمثلاً بمصنعها "Philsa" في مدينة إزمير التركية.

وتوظف شركة فيليب موريس إنترناشونال في مصنعها "Philsa"، الواقع قبالة البحر الأبيض المتوسط، والذي تم تأسيسه عام 1992، ما مجموعه 1,084 موظفاً من أصحاب المهارات العالية والكفاءات من مختلف المجالات والخبرات، والذين يعملون لخدمة المستهلكين في 27 سوقاً عالمية مختلفة، ومنها فلسطين التي تعد خامس أكبر سوق تصديرية للمصنع.

وما يزيد من تميز وكفاءة مصنع "Philsa" ويجعله محط أنظار بالإضافة لحجمه الكبير وتقنيات الإنتاج المتطورة ضمنه، أنه يعتبر أحد أفضل المنشآت الصناعية على مستوى العالم من حيث مراقبة وضبط الجودة، لأهمية هذا الأمر وحرصاً على خضوع كافة المنتجات للمعايير الفائقة التي تمتاز بها شركة فيليب موريس إنترناشونال خاصة في ظل إنتاجها لما مجموعه 461 منتجاً مختلفاً، بما فيها أشهر العلامات التجارية للسجائر حول العالم.

وفي هذا السياق، يقوم مصنع “Philsa” الحاصل على شهادات الآيزو في جميع الفئات بإخضاع المنتجات لسلسلة من اختبارات ضبط الجودة لضمان مطابقة هذه المنتجات لأكثر من 400 معيار قائم على الجودة قبل وصولها للمستهلك.

هذا ويقود الابتكار في مصنع “Philsa” وبصفة مستمرة، التطور الذكي لمنتجات فيليب موريس إنترناشونال المختلفة؛ حيث عملت الشركة مؤخراً على توحيد شكل وتغليف منتجاتها عبر مختلف الأسواق بما فيها السوق الفلسطينية، وذلك ليتمكن المستهلك من التعرف على العلامة التجارية التي يفضلها في أي مكان في العالم.

وبالإضافة لما سبق، فلا يحد مصنع “Philsa” من تأثيره على أسواقه التصديرية فحسب، بل إنه ينقل معرفته ورؤيته وحلوله إلى مصانع شركة فيليب موريس إنترناشونال والمصنعين الذين تتعامل معهم في كل من أوروبا الشرقية والشرق الأوسط وأفريقيا. ونتيجةً لذلك، يستمر المصنع بتحقيق نمو ثابت مع سعيه لمزيد من التوسع، سواءً على مستوى قدراته أو أسواقه التصديرية. ويعتبر مصنع فيليب موريس إنترناشونال في إزمير من خلال سعيه للتطور المستمر خير دليل على التزام الشركة بتطبيق أعلى معايير التصنيع حول العالم.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك