Wed 18/07/2018 10:58PM
البث المباشر Live
التربية تطلق أول أوركسترا وطنية مدرسية الثلاثاء 18/07/2018 الساعة 10:58:10 صباحا




أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي، أمس الاثنين، من على مسرح الأمير تركي بجامعة النجاح الوطنية أول أوركسترا وطنية مدرسية، كما احتفت بالدعم التركي المقدم للمدارس الفلسطينية في مجال رقمنة التعليم.
وشارك في هذه الاحتفالية التي حملت عنوان "فضاء الأمل"، وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، والقنصل التركي العام حوسنو تورك أوغلو، بحضور عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير محمود إسماعيل أبو إسماعيل، والقائم بأعمال رئيس الجامعة أ.د.ماهر النتشة، ومحافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب، وعقيلة رئيس الوزراء الفلسطيني، ووكيل وزارة التربية د.بصري صالح، وعميد كلية الفنون الجميلة في الجامعة د. غاوي غاوي، ورئيس بلدية نابلس عدلي يعيش، وأمين عام اتحاد المعلمين سائد ارزيقات، وعدد من المديرين العامين ومديري التربية وعديد الشخصيات الدبلوماسية والاعتبارية والأكاديمية والسياسية والأجهزة الأمنية والأهالي والطلبة.
وأكد صيدم أن إطلاق هذه الأوركسترا يبعث رسالة قوية للعالم مفادها أن الفلسطيني رغم الصعاب والتحديات يبدع بالفنون والموسيقى وينتصر للحياة، لافتاً إلى أن اختيار اسم فضاء الأمل يعكس معنى التمسك بالأمل وتغلبه على الألم، معلناً أن الحلم قد تحقق اليوم عبر الاحتفاء بإطلاق هذه الأوركسترا؛ والتي ضمت أيضاً طلبة من ذوي الإعاقة.
وأشاد بدعم الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، للمسيرة التعليمية ولهذه الإنجازات، معبراً عن شكره وتقديره لتركيا على دعم برنامج رقمنة التعليم وعديد المشاريع التعليمية، ولكافة القائمين على هذا المشروع الملهم، خاصاً بالذكر جامعة النجاح على تعاونها مع الوزارة بهذا المجال ولطواقم النشاطات الطلابية ولجميع مديريات التربية والطلبة.
وشدد صيدم على تركيز الوزارة واهتمامها بالفنون بمختلف أشكالها وتوسيع حضورها في جميع مكونات المنظومة التربوية؛ ما يدلل على أهمية هذه النشاطات في صقل شخصيات الطلبة ورفدهم بالمهارات وإطلاعهم على الثقافات العالمية.
وخاطب أهالي الطلبة قائلاً: "عندما يصدح طلبتنا بأغاني الثورة لا تخافوا على أبنائكم"، في دلالة على أن الفلسطيني يقارع الاحتلال بعلمه وصوته وفنه.
بدوره، أكد أوغلو التعاون الوثيق بين تركيا وفلسطين في المجال التعليمي في العديد من المجالات وعلى رأسها المنح الدراسية، معلناً أن أداء طلبة التعليم العالي الفلسطينيين الدارسين في الجامعات التركية هو الأفضل على مستوى العالم، معبراً عن اعتزازه بتميز طلبة فلسطين.
ولفت إلى دعم بلاده لفلسطين عبر وكالة التعاون التركية "تيكا" في عديد الميادين ومنها بناء المدارس والرقمنة وغيرها، مجدداً تأكيد تركيا على دعم حل الدولتين وإرساء دعائم دولة فلسطين.
وخلال تقديمه لأعضاء فرقة الأوركسترا، وصف غاوي الأعضاء ببلابل فلسطين، في إشارة إلى إبداع الطلبة وتميزهم بالعزف والغناء، معبراً عن اعتزازه بنجاح هذا العمل الذي أثبت فيه الطلبة قدرتهم على التألق والتميز بعالم الموسيقى.
وألقت الطالبة لجين الترتير من مدرسة بنات التركية كلمة قالت فيها: "اليوم .. نطلّ على العالم، باللحن الهادف وبالموسيقى، وبالإبداع، ونواصل التوسع في تطبيق التكنولوجيا في مدارسنا، ونحتفل بتوزيع أجهزة على طلبة المدارس التركية، ونقابل العالم بالإبداع وبالمواهب وبالنجاح في كل المحافل"، شاكرةً صيدم لحرصه على وجود طلبة فلسطين في طليعة الطلبة بالعالم، معبرةً عن اعتزازها بالمناهج الفلسطينية، وبكل الخطوات التطويرية، وشاكرةً تركيا قيادةً وحكومةً وشعباً، وكل من ساهم بتوفير الأجهزة التي تساعد الطلبة في تطبيق الرقمنة، وتوظيف التكنولوجيا في التعليم.
وفي ختام الاحتفالية قام صيدم والقنصل التركي العام ومحافظ نابلس وعقيلة رئيس الوزراء والقائم بأعمال رئيس جامعة النجاح ووكيل وزارة التربية ورئيس بلدية نابلس وممثلة "تيكا" وأمين عام اتحاد المعلمين؛ بتوزيع الأجهزة اللوحية على المدارس إذ بلغ عدد هذه الأجهزة 2500، كما تم تكريم الشركاء والداعمين.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك