Sun 18/11/2018 02:18AM
البث المباشر Live
اليوم تنطلق فعاليات مهرجان رام الله الشعري الأربعاء 18/11/2018 الساعة 02:18:13 مساءً




ينطلق اليوم الأربعاء، الموسم الثاني من مهرجان رام الله الشعري الذي تنظمه بلدية رام الله ومتحف محمود درويش بمشاركة 28 شاعراً وشاعرة من مختلف دول العالم.

وأعلنت لجنة المهرجان الذي يستمر حتى 19 آب أسماء الشعراء المشاركين في المهرجان ونشرت العدد الأول حول كل شاعر وشاعرة تحتوي نبذة تعريفية بالشاعر وبإنجازاته الأدبية.

واختارت اللجنة في العدد الثاني 7 شعراء بينهم أحمد يعقوب وهو شاعر وكاتب ومترجم لغة إسبانية من غزة. صدرت له مختارات شعرية بعنوان"البقاء على قيد الوطن" عن أوغاريت رام الله، و"نصوص من الانتفاضة" عن اتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين؛ وترجم عن الإسبانية:حكايات عتيقة، مهجريون جدد - شعراء تشيليون من أصل فلسطيني، ونظرية اللعب للشاعر الإسباني لوركا.

كما يشارك خالد جمعة وهو شاعر فلسطيني من غزة، ومحرر للشأن الثقافي في وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا". له 32 إصدارًا تنوعت بين الشعر وقصص الأطفال والقصص القصيرة والتراث الشعبي، وتُرجمت مؤلفاته إلى الإنكليزية والفرنسية والبلغارية والألمانية والدنمركية والإسبانية، ولُحّنت من كلماته نحو 100 أغنية، وشارك في عدة مهرجانات شعرية عربية ودولية، وكتب أيضاً عددًا من المسرحيات والأوبريت الغنائية لفرق متعددة.

ويشارك في المهرجان كارلوس أفيلا المولود في توليدو إسبانيا عام 1978، وقد درس العلوم السياسية في جامعة كومبلوتنسي في مدريد، له كتابان في الشعر، وهو مقدم لبرنامج إذاعي يدعى " La burr" عن الموسيقى والشعر. و محرر دار النشر الناشئة، ومن البرتغال تشارك ماريا خوان كانتينهو وهي شاعرة وكاتبة مقالات وباحثة حاصلة على دكتوراه في الفلسفة المعاصرة، وحصلت على جائزة Glória de Sant'Anna الأدبية عام (2017). ورُشّحت كمرشحة نهائية لجائزة الاتصالات لعام 2006، وكمرشحة نهائية لجائزة PEN في الشعر عام 2017.

بالاضافة إلى الشاعر غياث المدهون وهو فلسطيني يحمل الجنسية السويدية، ولد في دمشق عام 1979، ونشر أربع مجموعات شعرية أحدثها "أدرينالين"(2017). وقد تُرجمت مؤلفاته إلى عدة لغات. وكانت الترجمة الهولندية لقصائده واحدة من أكثر 10 كتب الشعر مبيعًا في بلجيكا لعدة أسابيع في عامي 2015 و2017.

وستقدم الشاعرة اليونانية ليانا ساكيليو وهي مترجمة وناقدة ومحررة من مؤلفاتها "أين تهب الرياح برفق"، و "صورة قبل الظلام"، بالإضافة إلى تحريرها وترجمتها لأكثر من 60 قصيدة. وهي أستاذة في اللغة الإنجليزية والكتابة الإبداعية في الجامعة الوطنية Kapodistrian بأثينا.

وتختتم العدد دالية طه وهي كاتبة وشاعرة لها ديوانا شعر "أقل مجازا" و"شرفة ولا أحد"، كتبت عدة مسرحيات منها مسرحية "ألعاب نارية" التي عرضت في مسرح الرويال كورت في لندن، وتحمل ماجستير في الكتابة المسرحية من جامعة براون في الولايات المتحدة، وتعمل حاليا على ديوان شعر جديد بعنوان "مانفيستو شعري" ومسرحية غنائية.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك