Sat 20/10/2018 02:35AM
البث المباشر Live
بيتا تطلق مبادرتين لقطاع التكنولوجيا نحو مستقل أفضل خلال فعاليات اكسبوتك 2018 الثلاثاء 20/10/2018 الساعة 02:35:51 مساءً




احتفى اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية –بيتا، بالشراكة مع مجموعة الاتصالات الفلسطينية الراعي الرسمي لاكسبوتك، بإطلاق فعاليات أسبوع فلسطين التكنولوجي اكسبوتك 2018 للعام الخامس عشر على التوالي في حفل أقيم تحت رعاية دولة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله.

وحضر حفل العشاء والتشبيك، ممثلا عن رئيس الوزراء مستشارة رئيس الوزراء السيدة خيرية رصاص، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى، ووزير التربية والعليم العالي د. صبري صيدم، ورئيس مجلس إدارة بيتا د. يحيى السلقان، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية السيد عمار العكر، ومجموعة من رجال الأعمال والشخصيات الاعتبارية والوطنية، إضافة إلى خبراء شركات أنظمة المعلومات والتكنولوجيا في فلسطين والعالم.

وفي هذا السياق، رحب د. السلقان بكافة الحضور من شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية، والخبراء والمستثمرين الأجانب والعرب ومن أراضي الـ48، معربا عن شكره للجميع لحضورهم ووجودهم معنا في هذه الليلة إيذانا بانطلاق مؤتمر اكسبوتك الذي ينظم هذا العام على مستوى دولي.

وأطلق د. السلقان رؤية اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية بيتا، لقطاع التكنولوجيا نحو مستقل أفضل لشركات القطاع لمواكبة التكنولوجيا في العالم، معلنا إطلاق مبادرة تدريب وتحفيز 500 ريادي خلال السنوات الثلاث المقبلة الذين من خلالهم سنستثمر في قطاع التكنولوجيا لمواكبة العالم.

كما أعلن عن إطلاق مبادرة أخرى وهي مبادرة المشاركة بين شركات اتحاد أنظمة المعلومات والقطاعات الاقتصادية الأخرى مثل البنوك والشركات الكبيرة في الوطن، خاصة أنها قليلا ما تستثمر في هذا القطاع المهم والحيوي، داعيا إياهم الاستثمار مع شركات أنظمة المعلومات والاستثمار في هذا القطاع الواعد.

وأشار إلى أن البنوك الفلسطينية تستخدم تنكولوجيا أنظمة المعلومات لكن للخدمات البنكية فقط، وهذا جيد لكن غير كاف، مبينا أن كافة بنوك العالم يطلبون أفكار جديدة وابداعية من ريادي أنظمة المعلومات، وأيضا يقومون بالاستثمار في هذه الشركات، وكذلك الأمر يجب أن يكون في فلسطين.

ودعا د. السلقان الشركات الفلسطينية الكبيرة والبنوك للاستثمار والمشاركة مع شركات أنظمة المعلومات والرياديين، للحصول على التكنولوجيا العالمية، وتكون فلسطين دولة ذكية، مؤكدا أنه لو تبنت كل شركة كبيرة أو بنك شركة واحد من أنظمة المعلومات سنكون بموقف أفضل بكثير، خاصة أن هنالك فرصة ذهبية لدينا لاحتضان العملة الالكترونية (Block Chain) لنضع فلسطين نحو العالمية.

وقال د. السلقان إن الاقتصاد المعرفي أساسه الابداع، ومشاركة كافة القطاعات في النجاح والتطور، ولا بد من مواكبة التطور بشكل أسرع، خاصة أن الفجوة بين الجيلين الكبير والصغير بدأت تتسع بشكل كبير، ولا بد من جشر هذه الهوة.

وأضاف إن شعار "نحو مستقبل أفضل" جاء تأكيدا على دور التكنولوجيا في تحسين وتفعيل كافة القطاعات الاقتصادية والنهوض بالاقتصاد الفلسطيني بشكل عام، إضافة الى دوره في توفير فرص عمل وخلق آفاق جديدة بالعمل.

وأشار إلى أن الشركات الفلسطينية ستتمكن من بحث فرص الاستثمار المشترك مع نظرائهم من الشركات الدولية والخبراء العالميين خلال يومي اكسبوتك الذي سيبدأ أعماله غدا الثلاثاء صباحا، منوها إلى أن "اكسبوتك" مناسبة لجذب كبريات الشركات العالمية، بغية الاستفادة من خبراتها.

من جهته، قال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية" يسرنا أن نلقاكم اليوم في حفل العشاء الخاص بافتتاح مؤتمر اكسبوتك الخامس عشر، هذا الحدث السنوي الذي يجمع كافة القائمين والمهتمين في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، ويشكل منصة هامة وجسراً ما بين الرياديين والمبدعين والخبراء في مجال التكنولوجيا العالمية الحديثة".

واضاف العكر ينعقد مؤتمر أكسبوتك هذا العام تحت عنوان "نحو مستقبل أفضل"، وهو ما نسعى إليه كشركات متخصصة في قطاع التكنولوجيا ،لما يلعبه هذا القطاع من دور في تحسين و تفعيل كافة القطاعات الاقتصادية من أجل النهوض بالاقتصاد الفلسطيني، على الرغم جميع التحديات المفروضة علينا من الجانب الاسرائيلي لمحاربة تطور قطاع التكنولوجيا في فلسطين، لما له من دور اساسي في عملية التنمية والتطور الاقتصادي، مشيراً إلى اخر التحديات التي يتعرض لها قطاع الاتصالات في فلسطين هو قرار الحكومة الاسرائيلية الأخير بتاريخ 12/8/2018 والمتعلق بدعم مباشر للشركات الاسرائيلية لتقوية شبكاتها في جميع مناطق الضفة الغربية بحجة تحسين الخدمة للمستوطنين،تمهيداً لاعادة السيطرة على سوق الاتصالات المحلي ومنافسة الشركات الوطنية بشكل غير شرعي و تعزيز الاستيطان ولذلك يجب التحرك رسمياً ودولياً و قانونياً مع وزارة الاتصالات والحكومة وأصحاب القرار لوضع خطة واضحة أمام القرارالاسرائيلي والذي يهدد قطاع الاتصالات الفلسطيني بصورة مباشرة.

ووقع د. السلقان على هامش الحفل اتفاقية تعاون وشراكة مع نقيب المهندسين المهندس جلال الدبيك لتنفيذ مشاريع للمهندسين حول قطاع التكنولوجيا.

وجرى على هامش الحفل، تكريم الفائزين في المسابقة الرقمية التي أطلقتها بيتا للطلبة والرياديين في تكنولوجيا المعلومات وهم: أيهم بدر عن إعادة تدوير النفايات الإلكترونية، ووفاء حموضة عن تطوير ألعاب للأفراد المصابين بالتوحد، وجمانة سعد عن استخدام تكنولوجيا الواقع المعزز في التعليم، وربيع ضراغمة عن تحليل وتشخيص مرض الجيوب الأنفية بشكل أوتوماتيكي بالاعتماد على صورة أشعة (ICT)، وسوزان عطالله عن فكرة التكنولوجيا الزراعة الحديثة (منتجات الهيدروبونيك التي تعمل على الطاقة الشمسية وبطريقة إلكترونية).

كما كرمت بيتا الشركات الراعية لمؤتمر اكسبتك: الراعي الرئيسي مجموعة الاتصالات الفلسطينية، والراعي الفضي بنك فلسطين، والرعاة صندوق الاستثمار الفلسطيني، وشركة كريم، والراعي الإعلامي شبكة معا الإخبارية، والصحيفة الرسمية لاكسبوتك صحيفة الأيام، والراعي الإذاعي شبكة راية الإذاعية، والراعي الإعلامي الاقتصادي صحيفة الاقتصادي.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك