Sun 16/12/2018 12:34PM
البث المباشر Live
الرئيس التنفيذي لــ "فيليب موريس":ستصبحالهيئات التنظيمية أكثر انفتاحاًعلى بدائل التدخين الخميس 16/12/2018 الساعة 12:34:58 مساءً




تزامناً مع إطلاق الجيل الجديد من جهاز IQOSفي اليابان،وهو السوق العالمي الأكثر نمواً لبدائلالسجائر المبتكرة،توقع السيد أندريه كالانتروبولوس، الرئيس التنفيذي لشركة فيليب موريس إنترناشونال، في حوار مع وكالة بلومبيرغ، أن تصبحالهيئات التنظيمية أكثر انفتاحاً على بدائل التدخين، رغم حظر هذه البدائل في بعض الدول.

وأضاف كالانتروبولوس، "في نهاية المطاف، ستتراجع هذه البلدان عن موقفها"، منوهاًبأنه لا يُعقل للدول أن تحصر مواطنيها (المدخنين) بالسجائر التقليدية في ظل وجود بدائل تختلفبشكل جوهري عن السجائر التقليدية.

بانتظار الضوء الأخضر من FDA

وأضاف الرئيس التنفيذي لفيليب موريس بأنهما زال يتوقع أن تصدر عن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)خلال هذا العامالموافقة ببيع جهازIQOSفي الولايات المتحدة–والذي يختلف كلياً عن فئة السجائر الإلكترونية.

وكانت شركة فيليب موريس تقدمت بطلب في وقت سابق لإدارة الغذاء والدواء (FDA)للسماح لها ببيع IQOSفي الولايات المتحدة كمنتج يشار فيه إلى تصنيفه كمنتج مُخفَض المخاطر، والذي سيكون الأول من نوعه، موضحاً بأن هذا القرار سيستغرق وقتا أطول من الحصول على الموافقة بالبيع.

وفي الولايات المتحدة أيضا، قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) مؤخراً بمهاجمةشركات صناعة السجائر الإلكترونية نتيجة لبيعها لمستهلكين دون السن القانونية.

وتوقع كالانتزوبولوس بأن هذا الإجراء لن يضر بطلب الشركة لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بالحصول على الموافقة على جهاز الـ IQOS، قائلاً أن السبب وراء حملة فرض القيود على تجارة السجائر الإلكترونية يعودلافتقارإدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لسلطة تنظيم ورقابة تلك الأجهزة الإلكترونية قبل طرحها للبيع.

وفي محاولة منها لمواجهة ضغوطا عالمية على أعمالها التقليدية، تحاول فيليب موريس أن تحول نشاطاتها إلى المنتجات المبتكرة مثل جهاز IQOS، الذي يمنح مستخدميه نكهة النيكوتين بالاعتماد على تقنية تسخين التبغ بدل حرقه.

اليابان.. سوق البدائل الأكثر نمواً

بدأت العديد من الدول بتبني مواقف أكثر انفتاحاًوملائمة حيال بدائل السجائر التقليدية؛ كالمملكة المتحدة ونيوزيلندا، في حين تسير بلدان أخرى في اتجاه معاكس باعتبار البدائل نوع جديد للإدمان؛ ففي وقت سابق، أعلنت هونغ كونغ حظرا على السجائر الإلكترونية، وأيضاً على أجهزة "التسخين بدل الحرق" مثل IQOS، والانضمام إلى أسواق مثل أستراليا.

وقال الرئيس التنفيذي لفيليب موريس بأنه يتوقع أن يحذو المسؤولون المنظمون في الدول حذو اليابان، مبيناً بأن السوق الياباني شهد ارتفاعا في بدائل التدخين أدىإلى انخفاض بنسبة 20% في استهلاك السجائر التقليدية في السنوات الثلاث الماضية، في حين أن حصة لفائف التبغ المسخن (HEETS) الخاصة ب IQOS من سوق التبغ الياباني ثابتة لهذا العام.

وقال كالانتروبولوس"يجب أن تكون اليابان فخورة للغاية بما حققته". مشيراً الى أن القيود التقليدية المفروضة على التدخين قد تستغرق من 15 إلى 20 سنة ليكون لها تأثير مماثل.

وتمتلك لفائف التبغ المسخن الخاص بـ IQOSحوالي 15% من سوق التبغ المستهلك في اليابان، وهو نجاح لم تحققهفيليب موريس حتى الآنفي دولأخرى، على الرغم من أنها تبيع الجهاز في أكثر من 40 دولة آخرى.

وبحسب توقعات فيليب موريس، فإن شحنات لفائف التبغ المسخن المستخدمة معIQOS ستزيد أكثر من الضعف لتصل إلى 100 مليار بحلول عام 2021.


التعليقات

حالة الطقس

اسعار العملات

تويتر
فيسبوك